6/4/2008


دورة ثقافتنا حول القدس الأولى - القاهرة - 2008م


دورة

ثقافتنا حول القدس الأولى

القاهرة -  2008م

 

 

 

 

 

مراسل المركز – القاهرة: تعتبر هذه هي الدورة الأولى من نوعها في القاهرة حول " ثقافتنا حول القدس " والتي يسعى المركز من خلالها إلى إعطاء المسلمين الثقافة المقننة والمبسطة حول فلسطين والمسجد الأقصى والصراع مع اليهود من خلال دورات مكثفة مدعمة بالصور والإحصاءات والمعلومات المنتقاة بعناية حول أهم القضايا المغيبة في صراعنا مع اليهود في معركة الحق والباطل.

ويطمح المركز من خلال هذه الدورات إلى تأسيس وتدريب مجموعات متخصصة ومحترفة  في دول ومؤسسات مختلفة ليكونوا محاضرين ومنافحين متخصصين ومدربين في القضايا الشرعية والتاريخية الفلسطينية لاحقاً، ليفتح لهم الأبواب والآفاق ليكونوا دعاة وسفراء مؤهلين لنصرة قضية فلسطين في كافة جوانبها .

 

 

وهذه الدورة من أجل:

1-   تأصيل أجيال تعرف طبيعة العلاقة الشرعية بين الأمة الإسلامية والأرض المباركة ( فلسطين ) .

2-   الدفع بهم - كل في مكانه – ليتصدوا لشبهات اليهود وأكاذيبهم بالحجة والبرهان من القرآن والسنة وشهادة التاريخ .

3-   صنع أجيال في بقاع الأرض واعية تعي طبيعة الصراع وتنادي بالحق الإسلامي في فلسطين .

 

ومن خلالها نخاطب:

الجهات والمؤسسات الرسمية والشعبية والاتحادات والمناشط الطلابية والنقابات والمراكز الدعوية والتدريبية والجمعيات الخيرية إلى هؤلاء جميعاً ...... إن قضية فلسطين والقدس والأقصى هي صراع بين الحق والباطل

وحرصاً من المركز على نشر المفهوم الصحيح للحق الإسلامي والعربي في فلسطين ، ونشر الثقافة المقدسية والفلسطينية الشرعية والتاريخية ، فقد أخذ المركز على عاتقه تقديم دورات مجانية ، للجهات والمؤسسات الدعوية والتربوية وغيرها ، وهو بذلك لا يتقاضى مقابل ذلك أي أجر مادي ، وكذلك الأخوة المحاضرين .

 

وقد أقيمت الدورة بقاعة مخصصة لهذا الشأن بمقر المجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة بالقاهرة وكان المحاضر فيها رئيس مجلس إدارة المركز الأستاذ / جهاد العايش .

وكانت برامج الدورة مقسمة في يومين (21 – 22 مايو 2008م) حيث تضمن اليوم الأول ثلاثة محاضرات وهى: (حقائق شرعية حول القدس ، جولة في رحاب المسجد الأقصى ، حائط البراق ) أما اليوم الثاني فقد خصص للحديث حول ( التهويد ، الجدار الفاصل ، الهيكل المزعوم ) .

وقد بلغ عدد المشاركين في الدورة – ممن التزموا الحضور في كافة مقرراتها -  27  متدرب ما بين صحفيين ومدراء لمؤسسات وجمعيات معظمهم أعضاء بالمجلس الإسلامي وأيضاً من الطلاب والدارسين في كليات الشريعة والحقوق والدراسات العليا بالجامعات المصرية المختلفة والأجنبية أيضاً وكذا من العاملين في جامعة الدول العربية .

وقد تم توزيع استمارة استطلاع رأى حول الكتاب الفلسطيني وكذلك استمارة استبانة تقييم للدورة العلمية التي شاركوا فيها، من أجل التطوير وتقديم الأفضل في المستقبل.

وقد تباينت جنسياتهم حيث بلغ عدد الجنسيات المشاركة 13 جنسية مختلفة امتدت من المغرب العربي غرباً وحتى جنوب شرق أسيا شرقاً مروراً بفلسطين ومصر والجزائر والكاميرون ...الخ

ولجعل المشاركين أكثر فاعلية طلب منهم أن يسجلوا في لوحات معلقة على جانب القاعة ( أكتب سؤالاً حول الدورة ، ماذا استفدت من الدورة ، ماذا ستقدم بعد الدورة ) وتم مناقشة ما سجل منهم مع المحاضر وكان أثر تجاوبهم واضحاً في حماس المشاركين للقيام بدورات مصغرة عند رجوعهم إلى مؤسساتهم وجمعياتهم. وأيضاً إقبالهم في التعرف على إصدارات المركز في الجناح المخصص للمبيعات بالقاعة وشرائهم بعضها.

وترسيخاً للمادة العلمية المتناولة في الدورة في أذهان المشاركين تم توزيع بعضاً من إصدارات المركز عليهم بما يتوافق مع المادة العلمية قيد الإلقاء ككتاب حائط البراق ، والمسجد الأقصى  حقائق لابد أن تعرف ، وصورة كبيرة لمعالم المسجد الأقصى .

 

 

 

ومضة : شهد فعاليات هذه الدورة حضور واهتمام الصحفيين وتفاعلهم مع المحاضر والدورة.

 

ومع نهاية اليوم الثاني للدورة تم توزيع شهادات الحصول على الدورة على المشاركين ولربطهم بنشاطات المركز تم توزيع العدد الثالث من سلسلة بيت المقدس للدراسات.

 

وختاماً: كان لهذه الدورة الأولى في مقر مكتب المركز بمصر الأثر الواضح والملموس على كل المشاركين مما جعلهم يتساءلون عن تفعيل برامج متعددة في الفترة المستقبلية مع الدعاء للقائمين بالمركز وعلى رأسهم رئيس المركز بالتوفيق والسداد والتقدم .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0