2/20/2016


مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية يختتم مسابقة أفضل بحث في القضية الفلسطينية


مركز بيت المقدس- الدائرة الإعلامية

اختتم مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية، مسابقة أفضل بحث علمي في القضية الفلسطينية، بهدف التعريف بالقضية الفلسطينية، ونشرها في أوساط المثقفين والأكاديميين والمفكرين.

وأعلنت اللجنة التحضيريَّة نتائج المسابقة، وأسماء الفائزين الذين حصلوا على المراكز المتقدمة في المسابقة.

وأفادت اللجنة التحضيرية بأن المسابقة التي أُطلقت منتصف العام الماضي اشتملت على فروع ثلاثة، وقد خُصِّص لكل فرعٍ من هذه الفروع ثلاثة مراكز متقدمة للفوز والحصول على جوائز ماليَّة محدَّدة.

وقد فاز في المركز الأول ضمن الفرع الأول للمسابقة الباحث/ حسام حلمي الأغا ببحثه الموسوم بـ (القدس بين الاحتلالين الصليبي والصهيوني)، وفاز في المركز الثاني الباحثة/ مجد عبد الله حماد ببحثها الموسوم بـ (المسجد الأقصى وتفنيد الادعاءات الصهيونية حول أسطورة الهيكل)، وحصل على المركز الثالث ضمن الفرع الأول أيضًا الباحث/ محمد شاكر البنا ببحثه المُعنون بـ (متى سيحرر بيت المقدس؟ تأملات في القضية بين الوهم السياسي والمنظور الشرعي).

أما الفرع الثاني فقد حصل على المركز الأول فيه الباحث/ حسن صابر بابا ببحثه (حق الشعب الفلسطيني في الجهاد والمقاومة في ضوء الشريعة والقانون وتجارب الشعوب)، بينما تبوَّأ المركز الثاني ضمن الفرع الثاني الباحث/ محمد رفيق الشوبكي ببحثه الموسوم بـ (الاعتقال الإداري للفلسطينيين في ضوء القانون الدولي).

وأضافت اللجنة التحضيريَّة بأنه لم يفز أي باحث في الفرع الثالث للمسابقة؛ بسبب مخالفة البحوث للشروط المقررة سابقًا.

الجدير ذكره أنَّ هذه المسابقة هي المسابقة البحثيَّة الأولى من نوعها التي نفذها مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية، وقد شارك فيها عدد من الباحثين والباحثين من بلدان مختلفة من العالم الإسلامي والعربي؛ كتركيا، والجزائر، ومصر، والأردن، وفلسطين.

هذا وقد جرى تقييم الأبحاث عبر لجنة تحكيم متخصصة، لها باعٌ طويل في هذا المجال، ومشهود لها بالكفاءة والدِّراية.


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0