10/22/2014


مجموعة من المتطرفين تقتحم باحات المسجد الأقصى وسط حراسة أمنية مشددة


اقتحمت مجموعة من المتطرفين صباح اليوم، الاربعاء، باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، وسط حراسة أمنية مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة، بحجة أداء الصلوات التلمودية.

وتتواجد في المسجد الاقصى أعداد ملحوظة من المصلين خاصة من النساء للتصدي لعناصر منظمة "نساء لأجل الهيكل" المتطرفة التي أعلنت نيتها اقتحام المسجد الاقصى اليوم ويوم غد لتنظيم برنامج تلمودي في باحاته ومحيط أبوابه احتفالا بالذكرى العاشرة لإنشاء ما يسمى "مجلس السنهدرين" المبتدع.

ويتخلل هذا البرنامج (حسب الدعوات) اقتحام نسوي تقوده منظمة "نساء الهيكل"، مع بعض حاخامات مجلس السنهدرين، في تمام الساعة التاسعة من صباح اليوم.

وقال خطيب المسجد الأقصى عكرمة صبري في تصريح له اليوم، ان اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى باتت شبه يومية بهدف تنفيذ مخطط تقسيمه، وهم يحاولون تنفيذ مخططهم منذ عشرين عاماً ولكنهم فشلوا بسبب التصدي لهم وإحباط محاولاتهم من قبل المرابطين في المسجد.

يشار الى ان الاقصى يتعرض لاقتحامات يومية مستمرة من قبل المتطرفين، الا ان المرابطين يتصدون لهم بالتكبير والتهليل.

المصدر : pnn.ps


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0