7/7/2011


خبير يحذر من مخاطر مشروع جيلو الاستيطاني على القدس


الاربعاء 06 يوليو 2011

مفكرة الاسلام: حذر خبير القانون الدولي الدكتور حنا عيسى من المخاطر الجسيمة لمشاريع التوسع الاستيطاني في مغتصبة جيلو في القدس المحتلة، والتي تفصلها عن مدينة بيت لحم ومناطق شرق الضفة الغربية.

وقال الخبير الدولي "إن إقرار ما تسمى اللجنة المحلية للتنظيم والبناء في بلدية الاحتلال بمدينة القدس، خطة لبناء 900 وحدةٍ سكنيةٍ في مغتصبة جيلو هو أخطر الخطط القديمة الجديدة والتي تستهدف القدس". وأشار إلى أن هذا المشروع يستهدف قطع التواصل الجغرافي، ويعزز فرض حلولٍ سياسيةٍ أحاديةٍ الجانب.

ونوه عيسى إلى أن الكيان الصهيوني ينتهج سياسة إستراتيجية عامة في بناء المغتصبات، كما أن اتفاق أوسلو أسهم بتكثيف الكيان الصهيوني لسياسته الاستيطانية بدل إيقافها, وفقا للمركز الفلسطيني للإعلام.

وأضاف "في السنتين الأخيرتين تصاعدت وتيرة الاستيطان ومصادرة الأراضي بشكل محموم، ولم تنج منه أي من المحافظات الفلسطينية مع تركزه في مدينة القدس المحتلة والمناطق المجاورة لها".

 


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0