6/10/2011


قوات الاحتلال تقتحم باحات الأقصى ومواجهات مع الفلسطينيين


الجمعة 10 يونيو 2011

مفكرة الاسلام: اندلعت مواجهات بين عشرات الفلسطينيين وقوات جيش الاحتلال والشرطة "الإسرائيلية" التي اقتحمت باحات المسجد الأقصى بعد ظهر اليوم الجمعة.

وقالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث الإسلامي: إن قوات خاصة من الشرطة "الإسرائيلية" اقتحمت المسجد الأقصى من باب المغاربة، وأطلقت قنابل مسيلة للدموع تجاه المصلين الفلسطينيين الذين كانوا يستعدون للعودة لمنازلهم عقب الصلاة.

واندلعت مواجهات محدودة بين المصلين والقوات "الإسرائيلية" التي تدخلت عبر الخيالة والجنود الراجلة لتفريق المصلين.

وقال مصدر مقدسي إن أحد المواطنين على الأقل بجروح نتيجة إطلاق النار من قبل القوات "الإسرائيلية" التي اعتقلت مواطناً آخر أيضًا.

ومن جانبه، أوضح عبد الجبار أبو نجمة رئيس حراس المسجد الأقصى لـ"فلسطين أون لاين" أن "قوات الاحتلال اقتحمت باحات المسجد بحجة وجود مجموعات من الشبان ألقت عليهم الحجارة والألعاب النارية، وقام الجنود بإطلاق قنابل الصوت داخل الساحات".

من جهة أخرى، قال محمد صادق من مركز إعلام القدس :" إن شاباً أصيب برصاصة معدنية في قدمه إثر تجدد المواجهات حول المسجد"، مؤكداً أن الأوضاع عادت للهدوء مع وجود حالة من التوتر خارج أسوار المسجد في ظل استمرار الاحتلال بحشد قواته هناك، في الوقت الذي تحدثت فيه المصادر "الإسرائيلية" عن اعتقال أحد الشبان المقدسيين ونقله إلى جهة مجهولة.

وكانت قوات الاحتلال شددت من الإجراءات الأمنية على مداخل وأبواب المسجد وأزقة البلدة القديمة والقدس بزعم منع المسيرات والاحتجاجات على الممارسات "الإسرائيلية".

 


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0