12/24/2007


حــوار بيني وبين أمي .


 

 

 

 

 

 

 

 

للشاعر: د. عبد الرحمن العشماوي

 

أمي تسائلني تبكي من الغضب ****

 ما بال أمتنا مقطوعة السببِ؟!

 

ما بال أمتنا فلّتْ ضفائرها ****

وعرّضت وجهها القمحيّ للّهبِ؟!

 

ما بال أمتنا ألقت عباءتها ****

وأصبحت لعبة من أهون اللّعَبِ؟!

 

ما بال أمتنا تجري بلا هدف ****

وترتمي في يدي باغ ومغتصبِ؟!

 

ما بال أمتنا صارت معلّقةً ****

على مشانق أهل الغدر والكذبِ؟!

 

ما بالُها مزّقت أسباب وحدتها ****

ولم تُراع حقوق الدين والنّسَبِ؟!

 

أمي تسائلني والحزن يُلجمني ****

بني مالك لم تنطق ولم تُجبِ؟!

 

ألست أنت الذي تشدوا بأمتنا ****

 وتدّعي أنها مشدودة الطُّنبِ؟!

 

وتدعي أنها تسمو بهمتها ****

وتدعي أنها مرفوعة الرتبِ؟!

 

بني، قل لي، لماذا الصمت في زمن ****

 أضحى يعيش على التهريج والصّخبِ؟!

 

أماه .. لا تسألي إني لجأت إلى ****

 صمتي، لكثرة ما عانيت من تعبي

 

إني حملت هموماً، لا يصورها ****

شعر، وتعجز عنها أبلغ الخطب ِ

 

ماذا أقول؟، وفي الأحداث تذكرة ****

لمن يعي، وبيان غير مقتضبِ

 

تحدّث الجرحُ يا أماه فاستمعي ****

إليه واعتصمي بالله واحتسبي

 

 


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0