12/17/2007


من أسـباب النصـر وتحريـر بيت المقـدس علـى يـد صلاح الدين الايوبى


من أسـباب النصـر وتحريـر بيت المقـدس علـى يـد

صلاح الدين الأيوبي سنة 583هـ

 

قال تعالى : (بِنَصْرِ اللَّهِ يَنصُرُ مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ) سورة الروم، آية 5

 

    من سنن الله تعالى أن جعل للنصر أسبابا ، وللهزيمة أسبابا كذلك ، ومن أسباب النصر التي منَّ الله بها على المجاهد صلاح الدين الأيوبي رحمه الله نوجزها بالآتي : 

 

·  -  النية الخالصه لله تعالى ، والاعتماد عليه وطلب العون منه .

·- حب الشهادة ، وطلب " صلاح الدين " الموت في سبيل الله تعالى  .

·- جند العلماء والوُعاَّظ لحث الناس على الجهاد في سبيل الله .

·- كان مجاهداً في وسط المعركة يقودها بنفسه .

· -  عمل على توحيد الأقاليم والممالك لإعداد القوة المادية ، وإمداد المعركه بالجنود وتحقيق الوحده الإسلامية .

·- لم يرى الخروج على الخليفه العباسي ، وبقى وفياً له وهو في حالة الضعف التي يعانيها، ويكتب إليه بكل كبيره وصغيره، مع ما كان بيد صلاح الدين من الأقاليم تجعله أهلاً أن يكون خليفة .

·- عمل على ربط الأقاليم العربية بالجهد والجهاد ، ففتح جميع الحصون التي تمنح الإمدادات العسكرية ، وحرص على ربط الشام بمصر ليبقى الإمداد مستمر ، ولذلك فتح عسقلان التي تشكل خطرا ً على طريق الإمداد .

·- نشر العدل بين المسلمين ، لأن الشعب المقهور من الظلم لا يحقق نصراً ، ومن ذلك رفع المكوس عن الحجاج التي كان والي الحجاز يفرضها عليهم .

·- أحب المسلمون صلاح الدين لأنهم وجدوا منه صدق النية والعمل .

·- عاش مجاهداً ومات ولم يترك ثروة ولا بيوتاً .

 

وصدق فيه قوله تعالى (وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ) سورة الروم ، آية 47.


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0